“دقيقة” تدخل أراوخو غرفة الجراحة وتحرمه من المونديال

سيغيب المدافع رونالد أراوخو عن منتخب أورغواي في نهائيات مونديال 2022 التي تنطلق في 20 نوفمبر، وذلك لاضطراره إلى إجراء عملية جراحية في الفخذ، وفق ما أعلن فريقه برشلونة الإسباني يوم الاثنين.

وأفادت وسائل الإعلام الإسبانية أن العملية الجراحية ستبعد قلب الدفاع عن الملاعب من شهرين إلى ثلاثة أشهر، ما يعني غيابه بالتأكيد عن نهائيات المونديال.

وتعرض ابن الـ23 عاماً لتمزق في عضلة الفخذ بعد دقيقة واحدة على انطلاق المباراة الودية التي خسرتها بلاده أمام إيران صفر-1 الجمعة في النمسا ضمن استعدادات المنتخبين للمونديال.

وفضل أراوخو إجراء عملية جراحية عوضاً عن اللجوء إلى العلاج الطبيعي بعد اجتماعه الاثنين بمدربه في برشلونة تشافي هيرنانديز والطاقم الطبي للنادي الكتالوني الذي قال في بيان: سيتولى الطبيب لاسي ليمباينن إجراء العملية الجراحية في توركو، فنلندا، بإشراف الطواقم الطبية للنادي.

وسيغيب أراوخو عن مباريات هامة أيضاً لفريقه برشلونة، أبرزها ما تبقى من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا و”كلاسيكو” الدوري الإسباني ضد ريال مدريد حامل اللقب في 16 أكتوبر.

ووقع أراوخو مؤخراً عقداً جديداً يبقيه في برشلونة حتى 2026 ويتضمن بنداً جزائياً بمليار يورو.

What's your reaction?