أكثر ما يخيف الشارع الفرنسي قبل المونديال إن استمر ديشان




حمل تطبيق الاندرويد


حمل تطبيق الآي فون

الدوري و الكأس _ حالة من الخوف أصبحت تسيطر بشكل واضح على الشارع الفرنسي بأكمله قبل أقل من شهرين على انطلاقة بطولة كأس العالم.

السيناريو الأسوأ الذي بدأ يتوقعه الكثير من عشاق كرة القدم الفرنسية هو إقصاء المنتخب مبكرًا من المونديال، والحديث هنا عن فضيحة تاريخية تتمثل في توديع البطولة من مرحلة المجموعات.

نعم على الورق تبدو مجموعة منتخب الديوك في المتناول، وهي الرابعة التي تضم أيضًا كلاً من منتخبات الدنمارك، تونس، أستراليا، ولكن بهذا الأداء الباهت وبالأخص مع استمرار المدرب ديدييه ديشان، ستكون كل الاحتمالات واردة وربما العواقب وخيمة.

What's your reaction?